دراسة علمية توضح أسباب فقدان المصاب بفيروس كورونا لحاستي الشم والذوق

حصل مجموعة من الباحثين على دراسة من معهد العلوم و البحوث التابع لجمعية طب الأسنان بولاية شيكاغو تفسر غياب حاستي الشم و الذوق للمصابين بفيروس كورونا المستجد.

و قد أشرف الطبيب كيفن بيرد على مجموعة من التجارب و التي بينت على أن الأنسجة التي توجد في الفم و الحلق تحمل مستقبلات كورونا من نوع ACE2 وتستقر بخلايا اللسان و اللوزتين بالإضافة إلى الغدد اللعابية.

وقد أكد الباحثون أن اللعاب له دور أساسي في انتقال الفيروس خلال تجويف الفم، و من خلال فحص الغدد اللعابية لبعض المصابين و للمتوفين توصل الباحثون إلى وجود خلايا تتنقل حاملة للعدوى.

وصرح الطبيب كيفن بيرد لموقع “دوتشب فيلا” أن الدراسة تظهر أن الفم هو طريق لتنقل العدوى إضافة إلى أنه حاضن لفيروس كوفيد 19 المرتبط بالمتلازمة التنفسية الحادة الشديدة من النوع الثاني، و أن الغدد اللعابية المنتشرة يمكن لها أن تنتج الفيروس.

و أكدت الدراسة على أن الفيروس قد يتسبب في ظهور أعراض أخرى كجفاف الفم و تكوين بثور على بطانة الفم، ويسعى الباحثون إلى إجراء تجارب سريرية باستعمال غسول الفم حتى يتبين لهم ما إذا كان قد يساعد أو يمنع الإصابة بالفيروس.

اقرأ أيضا
تعليقات
Loading...